من هو المتحرش ويردو قصة المتحرش ويردو التي تصدرت تويتّر

من هو المتحرش ويردو التي تصدرت تويتّر، أثارت قصة المتحرش ويردو غضبًا واسعًا على منصات التواصل الاجتماعي في المملكة العربية السعودية، حيث طالب ناشطون بضرورة محاسبة هذا المتحرش وفضح المتحرش ليكون نموذجًا للآخرين الذين يفكرون في التحرش بالنساء والفتيات.

أطلق نشطاء هاشتاغ المتحرش ويردو، في وقت متأخر من مساء الأحد، 17 أكتوبر 2022، حيث تفاعل نشطاء بشكل مكثف مع الهاشتاغ، وتداولوا صور المتحرش، مطالبين الجميع بالضغط على الجهات المسؤولة لاعتقاله.

واتهمت بعض الناشطات السعوديات، الذين يُعتقد أنهن نسويات، بالتحرش بهن عبر إضافة حسابات فتيات إلى حسابه والتحدث إليهن عن الأفلام الإباحية.

تداول بعض الأشخاص صورا لمحادثات بين حساب ويردو وبعض النشطاء، حيث تبين من خلال المحادثة أن ويردو كانت تضيف فتيات وتتحدث إليهن بطريقة مثيرة مثيرة، الأمر الذي أغضب الفتيات.

يشار إلى أن آراء النشطاء اختلفت واختلفت حول حقيقة ما انتشرت صورته على منصات التواصل الاجتماعي، حيث اتهمته الفتيات ودافع عنه بعض الرجال وهاجم آخرون الحزبين لعدم جدوى ذلك. الهاشتاج.

قصة المتحرش ويردو

وكتبت رواية أحد النشطاء “لا يمكنني تحمل نفس الشخص القذر والشهواني الذي كان يكتب شيئًا شهوانيًا ومثير للاشمئزاز على أي مقطع لي ويضع كل شيء على أخويته المزيفة”.

أما الناشط جهيمان الذي اعترض على اتهام بعض النشطاء فكتب ما يلي طبعا هذا الشخص في نفس حالته.

بينما كتبت وجدان الحارثي على حسابها على تويتر الفتيات الموجودات في الهاشتاج لم يكتفوا بتعرضه، بل فضحت أنفسكن بعد، أقسم بالله عندي غثيان وأنا أقرأ وأنت وحدك والنسوية تقول وعي، وهم أساس الوجه البلوي المبتسم بفم مفتوح.

قصة المتحرش وهو يرد

التعليقات