ما هي جمرة القيظ وتأثيرها، تتميز مناطق ودول شبه الجزيرة العربية بارتفاع درجات الحرارة معظم أيام السنة، إلا أن درجات الحرارة قد ترتفع أكثر من غيرها خلال موسم يسمى الجمرة الخبيثة، وفي هذا المقال سنتحدث عن هذا الموسم، سبب تسميتها، وسبب ظهوره، بالإضافة إلى أهم مميزاته وخصائصه.

ما هي جمرة القيظ وتأثيرها

هو مصطلح يطلق على فترة من المواسم يكون الطقس فيها أعلى من الفترات الأخرى وتتميز بها دول الخليج العربي وشبه الجزيرة العربية نتيجة التعرض المباشر لأشعة الشمس، وقد سمي هذا المصطلح أيضًا ” الطهي بالألوان “، حيث تبدأ ثمار النخيل في التلوين والنضج بسبب درجات الحرارة المرتفعة.

ما هو جمرة القيظ

وتشير العديد من دول الخليج في شبه الجزيرة العربية، وخاصة السعودية والكويت، إلى “الجمر الحار” على أنها الفترة التي تبدأ في منتصف شهر يوليو وتستمر 13 يومًا، حيث تتميز هذه الفترة بأدفأ فترة من العام، حيث تتراوح درجات الحرارة بين 45-50 درجة مئوية في مناطق شبه الجزيرة العربية، وذلك لتعرضها لأشعة الشمس المباشرة، ولذا فإن الإجابة على السؤال السابق هي

  • حالة الطقس الموسمية، درجات الحرارة في مناطق واسعة من شبه الجزيرة العربية أعلى من غيرها.

سبب تسمية جمرة القيظ بهذا الاسم

يتكون مصطلح الجمر من جزأين، الأول هو الجمر ويدل على الحرارة الشديدة، والجمر بطبيعته يحرق كل من يلمسه، والثاني خنق، وله درجات حرارة أعلى من غيره كما يسميه البعض، مربع الحرارة.

أين توجد جمرة القيظ

ذلك الحدث الموسمي الذي يبدأ في منتصف شهر تموز (يوليو) المقبل، وحتى الأشهر الثلاثة المقبلة، بحيث تكون درجات حرارة تلك الفترة أعلى من المواسم والفترات الأخرى، يُطلق عليه جمر، وفي هذا الموسم عدد سكان البلدان، في شبه الجزيرة العربية يتجنبون مغادرة منازلهم بسبب شدة الحرارة بالرغم من فائدة هذه الحرارة الشديدة للمحاصيل في تلك المناطق حيث تعمل درجات الحرارة المرتفعة على إنضاج الثمار والنخيل.

أهم خصائص جمرة القيظ

للجمرة الخبيثة الحارة العديد من الخصائص التي تدل على وصولها، ومن هذه الخصائص والمزايا ما يلي

  • ارتفاع مفاجئ في درجة الحرارة.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم المائي.
  • رطوبة عالية على الضلوع.
  • تتكثف السحب التي تعتيم الغلاف الجوي وتتلاشى، ولونها غامق.
  • احمرار رؤوس الطُّرَقَة وكثرة الضباب.
  • العقرب والثعابين يبحثون عن الظل.
  • نضوج النخيل والفواكه.

 الجمرة الخبيثة الحرارية

يتسبب المنخفض الموسمي في الهند في الإصابة بالجمرة الخبيثة الحرارية في دول شبه الجزيرة العربية، حيث تتأثر بهذا المنخفض الذي يعبر الصحراء الإيرانية إلى العراق، ثم الكويت، ثم ينتشر إلى باقي دول الخليج في شبه الجزيرة العربية.

التعليقات