من هو النبي الذي حرمت عليه جميع نساء الارض، منذ أن خلق الله عز وجل آدم عليه السلام كان الهدف من خلقه هو الدعوة إلى الله والعبادة، ثم بعث الله بعد آدم عليه السلام عدد لا متناهي من الأنبياء من أجل نشر الدعوة والعقيدة الإلاهية الواحدة وهي عقيدة لا إله إلا الله التي اشتركت جميع الديانات فيها، والتي دعا اليها جميع الأنبياء دون استثناء، فكان الهدف الواحد الأوحد من بعث الأنبياء هو الدعوة إلى عبادة الله وهإلى العقيدة الإلاهية الواحدة.

من ابتلاءات الأنبياء

ابتلا الله سبحانه وتعالى الانبياء على قدر ايمانهم، فالنبي يوسف عليه السلام الإبتلاء بالجمال الأخاذ الذي عَرضه لفتنة الشهوة من إمرأة العزيز، والنبي سليمان إبتلاء بالمُلك من أبيه، والكثير من الابتلاءات التي تختلف ابتلائاتهم فمنهم النبي الذي حرمت عليه جميع نساء الأرض، ويتسلئل الكثير عن هوية هذا النبي الذي حرمة عليه نساء الأرض.

من هو النبي الذي حرمت عليه جميع نساء الارض

النبي الذي حرمت عليه جميع نساء الارض هو النبي شيت ابن النبي آدم عليه السلام، وقد بعثه الله تعالى له بعد أن قام أبني آدم وهما قبيل وهابيل بقتل احدهم الآخر فقد قام  قابيل بقتل هابيل، فقد سماه النبي آدم عليه السلام بشيت ويعني أسم شيت  الهبة والعطاء  من الله عز وجل، وقد كان النبي شيت من أكثر أبناء آدم عليه السلام براً وصلاحاً فقد كان بارًّا بوالديه، وقد  أوصى له النبي آدم عليه السلام قبل موته وعلمه أصول العبادة والدعوة إلى الله من أجل أن يكون خليفة له،  و أوصى شيت بالدعوة من بعده لأبنه  أنوش، وقد ورد في بعض الكتب أن النبي شيت وصى ولده أن يُدفن بجوار ابيه آدم عليه السلام، والله تعالى أعلا وأعلم.

التعليقات