سبب وفاة المستشارة تهاني الجبالي ، أُعلن صباح الأحد بتاريخ 9 يناير 2022 عن وفاة أول قاضية مصرية تم تعنيها وتوليها منصب عالي في جمهورية مصر العربية  ” تهاني الجبالي”، حيث أعلنت وسائل إعلام مصرية عن هذا الخبر المؤسف، وجاء في توضيح سبب الوفاة، بأن القاضية تهاني الجبالي، قد أصيبت في وقت سابق فيروس كورونا، وبٌذلت جهود حثيثة لإنقاذ حياتها، ولكن كل المحاولات باءت بالفشل، حيث أن المضاعفات المصاحبة للإصابة بفيروس كورونا تمكنت من جسدها بالكامل وأضعفته ، وتسببت بوفاتها فيما  بعد عن عم يناهز ال71 عاماً، وباشر الناس بتقديم التعازي لعائلة المرحومة والمغفور لها إن شاء الله القاضية المصرية تهاني الجبالي.

حياة تهاني الجبالي

ولدت تهاني محمد السيد حسب الله  الجبالي في محافظة طنطا وهي إحدى المحافظات المصرية، عام 1950 في شهر يناير، عُرفت تهاني الجبالي منذ صغرها بالذكاء والحكمة، حيث حصلت على المركز الخامس على مستوى مصر في شهادة الثانية العامة، وهذا ما جعلها تتأهل بكل سهولة للانضمام إلى الكلية التي كانت تحلم بها منذ الطفولة كلية “حقوق” في جامعة المنصورة، حيث حصلت على شهادة البكالوريوس عام 1973 ميلادي، وباشرت فيما بعد العمل كمحامية، والدفاع عن المظلومين بشكل عام، والدفاع عن حقوق النساء بشكل خاص، حيث كانت تقاتل لنيل المرأة حقها في جمهورية مصر العربية، ونجحت في تحقيق هدفها قبل موتها.

مسيرة المستشارة تهاني الجبالي العملية

عملت في مجال المحاماة والدفاع عن المظلومين وتولي قضايا النساء بشكل خاص لمدة 30 عام، قبل أن يتم تعينها أو قاضية مصرية في جمهورية مصر العربية، كما تم انتخابها كأول عضوة وأول امرأة في اتحاد المحامين العرب، لتصبح بهذا المنصب العظيم، أول امرأة عربية ومصرية تُنتخب وتنضم لهذا الاتحاد، فلم تستسلم تهاني الجبالي لحكم العادات والتقاليد ولا النظرة الذكورية المنتشرة في المجتمعات العربية، وحاربة لتصل إلى ما وصلت إليه قبل وفاتها، وفي عام 2003 في شهر يناير بالتحديد تم إصدار أول قرار منصف لتهاني الجبالي، ومحقق لهدفها من تمكين المرأة في أماكن صنع القرار حيث تم تعينها  نائب رئيس المحكمة الدستورية وذلك  ضمن هيئة المستشارين بالمحكمة الدستورية العليا باعتبارها أول قاضية  وأول سيدة مصرية تترأس هذا المنصب.

التعليقات