قصة قص لساني عند البنك والامير نواف بن فيصل بن فهد ،  متحدثا للأمير فهد الذي تحدث عن الأمير فيصل بن فهد حيث تحدث عن أمور مختلفة شهدها في مسيرته الفنية سواء في اتحاد الكرة أو غيره من الأنشطة، وقال الأمير نواف في حديث عن سبب اعتداء الصحفي عليه، حيث قال الأمير نواف إن سبب اعتداء الصحفي عليه هو أن الصحفي طلب رشوة من الأمير نواف مقابل التوقف عن انتقاده والتقليل من شأنه، وخلال مقالنا سنتعرف على ذلك الحدث والإعلامي الأمير نواف بن فيصل بن فهد.

من هو الأمير نواف بن فيصل بن فهد ويكيبيديا

الأمير نواف بن فيصل بن فهد بن عبد العزيز آل سعود، من مواليد 1 أبريل 1978 م ويعتبر الابن الأكبر لفيصل بن فهد آل سعود، ووالدته الأميرة منيرة سلطان بن عبد العزيز آل سعود، وعين رئيساً عاماً، لرعاية الشباب بين الفترة ما بين 15 يناير 2011 و 26 يونيو 2014، أدار مؤسسة الدعوة الخيرية، درس الفن وحصل على مرتبة الشرف الأولى من جامعة الملك سعود بالرياض، كان رئيسا عاما لهيئة الشباب، في السعودية عام 2011 برتبة وزير، وأعلن استقالته بعد خسارة المنتخب السعودي في تصفيات كأس العالم 2014 بالبرازيل.

قصة قص لساني عند البنك والامير نواف بن فيصل بن فهد

يذكر أن الأمير نواف بن فيصل بن فهد خلال عرضه لبرنامج “الليوان” على قناة روتانا الخليج تحدث عن قصة وموضوع ما حدث للصحفي المرشي حيث قال إن الصحفي المرشي تعرض للرشوة، أثار المذيع مشكلة مع ضيوفه في أحد العروض.

تفاصيل قصة الامير نواف بن فيصل مع الاعلامي

قائلاً إنه بعد يومين التقى المذيع الأمير في أحد الأماكن، وطلب منه الإعلام رشوة قائلاً “اقطعوا لساني في البنك”، وأضاف “الإعلام لم يعد موجودًا، لكنه في ذلك الوقت كان ينشر أخبارًا كاذبة غير معتادة، ويستخدم منتديات موالية له على الإنترنت”.

التعليقات