متى يكون للرجل عدة ، من المعروف في العادة أن المرأة هي من تكون عليها العدة واجبة في الإسلام ، ولكن ظهر مؤخراً الكثير و العديد من التساؤلات حول هل للرجل عدة أم لا ، ولكن في الغالب هذا السؤال غريب بعض الشيء والجواب هو لا ، ولكن هناك بعض الحالات التي تكون يمنع فيها الرجل من الزواج في وهي حالات نادرة الحدوث وسنعمل على شرح هذه الحالات بالتفصيل في هذا المقال حتى لا يحدث لبس عند الكثير من المتسائلين حول هذه القضية و تجنب الفهم الخطأ في هذه المسألة.

متى يكون للرجل عدة

تكون عدة المرأة اما ثلاثة حيضات أو ثلاث طهرات وهذا ما يحدث للمرأة حتى يتضح أن رحمها قد برئ من الرجل الذي كانت على ذمته من قبل ، ولكن الرجل لا يمكن أن يتم الحكم عليه بالعدة إلا إذا كان في حالة وهي إذا كانت متزوج من أربعة وقام بتطليق واحدة منهم فإنه قد يقع عليه عدم الزواج مرة أخرى إلا بإنقضاء عدة زوجته المطلقة ، وهذا ما يسمى بعدة الرجل أما إذا كان الرجل متزوج بأقل من أربعة و طلق إحداهن فبإمكانه أن يتزوج مرة أخرى ، ولا يشترط في ذلك انتظار عدة طليقته المتمثلة بثلاث بحوالي ثلاثة شهور.

مدة عدة المرأة

هناك الكثير من التشريعات الإسلامية التي تحافظ على كينونة المرأة و يحافظ على كرامتها ويشرع لها ليحافظ عليها ، كما أن الإسلام قد اهتم بالمرأة في موضوع الزواج و الطلاق بشكل كبير وقد أقر عدة لها والعدة هي عدم قدرة المرأة على الزواج مرة أخرى بعد أن تطلق من زوجها السابق أو حين توافيه المنية ، وقد قدرت العدة عند المطلقة بثلاثة أشهر على حد تقدير الشرع والتي ورد بالنص القرأني و المطلقات يتربصن بأنفسهن ثلاثة قروء ، أما التي يتوفى زوجها وهي على ذمته وقد قدر الله عز وجل العدة للمتوفى عنها زوجها بأربعة أشهر وعشرة أيام ، وقد قال العلماء أن تقدير أربعة شهور وعشرة أيام للمتوفى عنها زوجها لأن الحزن يأخر عملية تبرأ الرحم.

التعليقات