كم عدد ركعات صلاة التهجد في العشر الأواخر من رمضان شهر الرحمة والمغفرة، شهر أفضل الشهور وأطيبها، شهر مبارك نزل فيه القرآن دليلا له أن تكون البداية رحمة، وأوسطها مغفرة، وغايتها التحرر من نار جهنم، وهو شهر الصوم والصلاة عندما يمتنع المسلمون عن الأكل والشرب ويتكاثرون في العبادات والطاعة والاستغفار، وهو مهتم بشرح صلاة التهجد في العشر الأواخر من رمضان، وكم عدد وحدات التهجد وطريقتها وحكمها، وكم عدد وحدات صلاة الليل في رمضان

صلاة التهجد – ويكيبيديا

وهي صلاة آخر الليل، أي صلاة الليل، وصلاة التهجد صلاة مشهورة، إذا بقي الثلث الأخير من الليل، فيقول من سألني فأنا أعطي، ومن سألني، فأنا أعطي، ومن سألني، دعوني أستجيب، من استغفر لي سأغفر ” رسول الله – صلى الله عليه وسلم – كثيرا ما كان يصلي التهجد إحدى عشرة ركعة أو ثلاث عشرة ركعة وكان قد صلى الله عليه وسلم، له مع ثلاثة أو خمسة أو واحد.

كم عدد الركعات وكيفية تأدية صلاة التهجد

صلاة التهجد هي صلاة آخر الليل وهي اثنتان اثنتان أي ركعتين، ويصلي في آخر الصلاة ركعة عند رسول الله صلى الله عليه وسلم. قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي إحدى عشرة ركعة ولا ثلاث عشرة ركعة ولا تزيد عن ذلك في رمضان أو غيره.

الفرق بين التهجد والتراويح في رمضان

قبل توضيح عدد ركعات صلاة التهجد في العشر الأواخر من رمضان، كان لا بد من توضيح الفرق بين صلاة التهجد وصلاة التراويح في رمضان، وهما

  • صلاة التهجد وهي صلاة آخر الليل وتسمى صلاة الليل قال تعالى في كتابه الكريم {وادعو لك من الليل صلاة التطوع أن يرفعك ربك مقاماً مدح}.
  • أما صلاة التراويح فهي الصلاة من أول الليل إلى نهايتها في شهر رمضان المبارك.

كم عدد وحدات صلاة التهجد المطلوبة في العشر الأواخر من رمضان

عدد ركعات صلاة التهجد في العشر الأواخر من رمضان لا يزيد عن إحدى عشرة أو 13، إن العشر ركعات الأخيرة من رمضان هي من أفضل الأيام وأكثرها مباركة عندما يستحب إحياء صلاة الليل وإحياء صلاة الليل، أداء العبادة، يدرس المسلمون ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر، وصلاة التهجد الواردة فيها كما روى النبي صلى الله عليه وسلم أنها لا تزيد عن إحدى عشرة ولا ثلاث عشرة ركعة، سواء في رمضان أو في غيره، ولا حرج في ذلك، زيادتها حسب الاستطاعة والقدرة، ويجوز في صلاة التراويح زيادة الطاعة والعبادة في آخر رمضان.

ما المقصود بصلاة التهجد

ما ورد في الكتاب والسنة من فضل صلاة التهجد وأهميتها أنها تمحو الذنوب وتزيد من الحسنات وهي من أفضل العبادات التي تقرب العبد من ربه وترفع العطاء، وهل هناك من يستغفر لأغفر لهم ”على المؤمن أن يختار هذه الأوقات ليستخدمها في العبادة، والاستغفار، والدعاء.

عدد ركعات التهجد في غير شهر رمضان

عدد ركعات التهجد في العشر الأواخر من رمضان لا يختلف عن غيره وليس له عدد محدد، فالمؤمن يصلي ما يشاء وما يقترب من الله عشرة أو أحد عشر، ويفصل بين ركعتين لكل منهما، آه، وختمهم بركعة واحدة.

سبب تسمية صلاة التهجد بهذا الاسم

ولفظ التهجد مشتق من كلمة تهجد وهجد النوم، والتهجد نومه، والتهجد صلاة اليقظة بعد صلاة الطقوس، ثم صلاة بعد النوم، مثل صلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى الله عليه وسلم ، الاستيقاظ من النوم ليلا.

صلاة الوتر بعد صلاة التهجد

صلاة الوتر سنة مؤكدة تقع بين صلاة العشاء وآذان الفجر، والأفضل للمؤمن أن يصلي الوتر آخر ليلة التهجد، وإذا كفى الوتر بذلك كفى به ترك صلاة التهجد.

كم ركعة قمت بها في العشر الليالي الماضية

وقيام الليل يعني الصلاة والعبادة في الليل كالصلاة وقراءة القرآن والاستغفار والتذكير، وهي سنة مؤكدة ليس لها رقم معين يصلي فيها الخادم ما يشاء ويقرأ القرآن.

استغلال العشر الأواخر من رمضان بالطاعات

شهر رمضان من أفضل الشهور وأواخره أفضل أيامه، فيها ليلة القدر نزل القرآن، إنها ليلة عظيمة للعقل أن يسعى في العشر الأواخر وينتفع من هذه الليالي بالصلاة والوقوف والعيادة والدعاء والاستغفار والنجاة من النار كما فعل رسول الله صلى الله عليه وسلم، اعتادوا القيام بهذه الليالي للطاعة والعبادة فقط.

 

التعليقات