ديانة ابراهيم عيسى الصحفى

ديانة ابراهيم عيسى الصحفى، تُثير التصريحات التي يُدلي بها الصحفي المصري إبراهيم عيسى والتي غالبًا ما تمس الدين الإسلامي وتعاليمه، التساؤل حول ديانته، فالبعض يرى أنه ملحد بينما آخرون يُقرون بإسلامه، وفي الآونة الأخيرة مع بداية شهر رمضان المبارك خرج عيسي بتصريحات حول صلاة التراويح بأنها ليست فرضًا وإنما مظهر إسلامي لا يجب تشويهه بميكروفونات المساجد المزعجة، كما أشار في برنامج “حديث القاهرة” أنها ليست سنة وإنما اختراع تنظيمي ابتدعه الخليفة عمر بن الخطاب.

من هو إبراهيم عيسي ويكيبيديا

هو صحفي مصري من مواليد العام 1965، درس الاعلام ومنذ أنكان طالبًا في السنة الأولى عمل مع مجلة روز اليوسف ومن ثم بعد التخرج التحق بالعديد من الأعمال في الصحف المحلية وبعد خبرة طويلة من العمل الإعلامي ترأس صحيفة الدستور المصرية غير أنه طُرد منها بسبب مواقفه بنشر مقالات لمحمد البرادعي عن حرب أكتوبر وكان ذلك خلال العام 2010.

عمل في جريدة عين الأسبوعية وكان أحد أعضاء الهيئة الاستشارية للشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، وفي المجال التلفزيوني له العديد من البرامج على القنوات المحلية المصرية منها برنامج “الله أعلم” وبرنامج ” الفهرس” على دريم، بالإضافة إلى برنامج “على القهوة” وبرنامج الرائعان، والذي كان يختص بسيرة الخلفاء الراشدين أبو بكر الصديق وعمر بن الخطاب، فضلًا عن برنامج الرائعتين والذي تحدث فيه عن اثنتين من نساء بيت النبوة هن عائشة ابنة أبي بكر وفاطمة ابنه رسول الله صلى الله عليه وسلم.

من هي زوجة ابراهيم عيسى ويكيبيديا

يُحاول ابراهيم عيسى أن يبحث عن القضايا الدينية ويُثيرها من وجهة نظره الأمر الذي يجعله مثيرًا للجدل ففي أحد برامجه بعنوان ” مع الصحابة” أثار قضية الفتنة الكبرى الأمر الذي واجه الرفض.

بعد ثورة يناير2011 اختفى الإعلامي عيسى عن الأضواء ولم يعد يظهر إلا نادرًا على الشاشة إلى أن تم انتخاب مجلسي الشعب والشورى فظهر على قناة أون تي في ببرنامج السادة المرشحون.

ديانة ابراهيم عيسى الصحفى

القضايا التي يُثيرها إبراهيم عيسى ويُحاول أن يُبرز رأيه فيها غالبًا ما تكون محل جدل واسع على المستوى المصري والعربي وآخر الآراء التي قال بها بالتزامن مع بدء شهر رمضان الكريم والتزام المسلمون في أقطار العالم الإسلامي صلاة التراويح والقيام جماعة في المساجد قال إن صلاة التراويح ليست فرضًا ولا سنة وإنما مظهر إسلامي وأن أدائها في المساجد جماعة هو اختراع تنظيمي قام به الخليفة عمر بن الخطاب، وأثارت هذه التصريحات والآراء المغلوطة التساؤل حول ديانة ابراهيم عيسى الصحفى فهل هو مسلم أم غير ذلك؟

يُشير البعض إلى أن أراء ابراهيم عيسى حول العديد من القضايا الدينية تُظهر أنه ملحدًا، بينما يرى آخرون أنه مسلم، وفريق ثالث يُشير إلى أنه شيعي، ولا نعلم حقيقة هذه الادعاءات وأي منها الأصوب.

ابراهيم عيسى يثير الجدول حول صلاة التراويح

حالة من السخط عمت الشارع المصري والعربي بعد تداول وسائل التواصل الاجتماعي ووسائل إعلام مختلفة أقوال الصحفي ابراهيم عيسى والتي تُشير إلى أن صلاة التراويح ليست فرضًا كما أنها ليست سنة وأن القيام بها جماعة بدعة واختراع تنظيمي قام به الخليفة عمر بن الخطاب، وأشار أنها مظهر إسلامي جميل لكن يتم تشويهه بمكبرات الصوت في المساجد مطالبًا المسلمون بأدائها منفردين في بيوتهم.

اخر ما قاله ابراهيم عيسى بشأن صلاة التراويح

وعلى غير ما جاء به الصحفى عيسي فإن صلاة التراويح سنة مؤكدة عن الرسول صلى الله عليه وسلم للرجال والنساء وأن الأمر في صلاتها منفردًا في البيت جائزًا ولكن الأولى والأفضل صلاتها في جماعة، والشاهد على ذلك حديث أبي هريرة رضي الله عنه أنه قال: كان النبي صلى الله عليه وسلم يرغب في قيام رمضان من غير أن يأمرهم فيه بعزيمة، أي أمر ندب وترغيب، فيقول: “من قام رمضان إيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدم من ذنبه”.

هل عمر بن الخطاب أول من صلى التراويح جماعة؟

لم يكن الخليفة عمر بن الخطاب الأول الذي صلى التراويح في جماعة وإنما رسول الله صلى الله عليه وسلم وكان عليه السلام قد خرج ذات مرة في رمضان في جوف الليل فصلى في المسجد وصلى خلفه الكثير من الناس ومن ثم في الليلة الثانية والثالثة كان الناس يجتمعون في المسجد في جوف الليل فيصلون خلفه عليه الصلاة والسلام ولما جاءت الليلة الرابعة عجز عن المسجد ولما جاء الناس يتساءلون فتشهد النبي صلى الله عليه وسلم ثم قال :” أمَّا بَعْدُ، فَإِنَّهُ لَمْ يَخْفَ عَلَيَّ مَكَانُكُمْ، وَلَكِنِّي خَشِيتُ أَنْ تُفْتَرَضَ عَلَيْكُمْ، فَتَعْجِزُوا عَنْهَا” ومن ثم كانت وفاة النبي صلى الله عليه وسلم ومن ثم لما أصبح عمر بن الخطاب خليفة المسلمين أحيا هذه السنة في بداية خلافته في العام الرابع عشر هجري ووافقه المهاجرون والأنصار.