سبب وفاة المحامي فريد الديب

سبب وفاة المحامي فريد الديب، بعد إعلانه معاناته من مرض السرطان خلال مرافعته في قضية حسن راتب، فضلًا عن اعتزاله العمل القضائي، تناقلت وسائل اعلام في الساعات الأخيرة من أمس الثلاثاء نبأ وفاة محامي النقض في مصر فريد الديب والذي ترافع سابقًا عن الرئيس المصري الراحل محمد حسني مبارك في محاكمة القرن، ولكن هل فعلًا توفي المحامي الشهير وما هو سبب وفاته؟

من هو المحامي فريد الديب ويكيبيديا

أحد المحامين الجنائيين المهتمين بالنقض في القضاء المصري ويكاد يكون الأكثر شهرًة نظرًا للقضايا والأشخاص الذين يترافع عنهم، وقد ولد الرجل في بداية الأربعينيات من القرن الماضي في حي الخليفة بالقاهرة.

بدأ دراسته العلمية في الكُتاب وبعد انهاء المرحلة الأساسية في التعليم بالحصول على الثانوية العامة التحق بكلية الحقوق وتخرج منها في بداية الستينيات.

بدأ مسيرته المهنية مع بزوغ العام 1971 وتدرج في الوظائف في مختلف الهيئات الحكومية بجمهورية مصر العربية بدءً من وزارة العمل مرورًا بجامعة الدول العربية حيث كان ضمن اللجنة القانونية التي تم تشكيلها من قبل المنظمة الدولية لمكافحة الجريمة.

محامي الدفاع في محاكمة القرن

عُرف عن المحامي فريد الديب أنه أهم المحامين الجنائيين الذي يحترفون النقض والدفاع عن الشخصيات ذات الوزن السياسي في الدولة المصرية، فقد تولى قضية الجاسوس عزام عزام غير أنه لم يُحقق نجاحًا فيها وخسرها، وقديمًا كان قد ترافع عن العديد من الشخصيات البارزة على الساحة الأدبية والسياسية المصرية منهم الروائي نجيب محفوظ ومحمود السعدني ومصطفى أمين وغيرهم.

في السنوات الأخيرة تولى الدفاع عن مؤسس حزب الغد د. أيمن نور لكنه لم يفلح في أن يُحقق له انجازًا في القضية، وتاليًا تولى الدفاع في 2011 عن وزير الداخلية حبيب العادلي في القضايا التي اتهم فيها بالفساد.

النقطة الأبرز في حياة المحامي فريد الديب أنه بعد الثورة المصرية والاطاحة بالرئيس الأسبق الراحل محمد حسني مبارك تولى الدفاع عنه وعن عائلته فيما يُعرف بمحاكمة القرن وتم نفي كافة الاتهامات بحق الرئيس المعزول وتبرئته من العديد من التهم التي وجهت له وهذا الأمر أثار غضب الكثير من المصريين الذين تلووا ألمًا بسبب سياسات مبارك على مد سنوات حكمه الثلاثون.

سبب وفاة المحامي فريد الديب

بعد أسبوعين من إعلانه مرضه وأن مرافعته في قضية حسن راتب المتهم في قضية الآثار الكبرى قد تكون الأخيرة في المحاكم الجنائية بالقضاء المصري، تداول الكثير من الرواد على المواقع والشبكات الاجتماعية خبر وفاة الديب وتصاعد البحث عن سبب الوفاة على مؤشرات البحث العالمية.

في وقتٍ لاحق ونتيجة لانزعاجه من التداولات الكبيرة لخبر وفاته خرج المحامي فريد الديب على الشعب المصري ليُعلن عبر جريدة الشروق المصرية أنه ما زال حيًا وأن معاناته مع مرض السرطان لم تُزهق روحه بعد، مطالبًا الجميع بالدعاء له وأن يُحسن الله خاتمته.

تامر عبد المنعم ينفي وفاة فريد الديب

سارع الفنان المصري تامر عبد المنعم والذي بدا منزعجًا من تداول رواد المواقع الاجتماعية لخبر وفاة المحامي الجنائي الأشهر في مجال النقض في مصر فريد الديب، وقال في منشور له على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” أن الأخبار المتداولة على الشبكات ومواقع السوشيال ميديا عن الاستاذ الكبير فريد الديب غير صحيحة.

وبين عبد المنعم أن المحامي فريد الديب بصحة جيدة وما يُثار حول وفاته اشاعات يُراد منها التربح وصعود الأشخاص المطلقين لها حلبة الترند والشهرة على حساب حياة الآخرين وأحزانهم وآلامهم، وختم بالقول :” لا دعي للشائعات السخيفة والاستاذ الكبير فريد بخير وبصحة جيدة”.

مقالات ذات صلة