حكم الطلاق بسبب عدم التفاهم بين الزوجين، كثير ما يتحجج الازواج بان الطلاق يقع بسبب عدم التفاهم والاختلاف في التفكير فيما بينهم وهو موضوع المقال، والطلاق من أبغض ما أبغضه الله تعالى من الأمور التي أباحها للرجل، وإن كان الطلاق مباحاً، إلا أن آثاره عظيمة، بغيضة وسلبية، وسنتعرف على حكم الطلاق لسوء التفاهم بين الزوجين وأسباب الطلاق لكلا الزوجين، كما سنتعرف على شروط صحة الطلاق.

حكم الطلاق بسبب عدم التفاهم بين الزوجين

أبغض ما سمح الله به هو الطلاق، ويجوز في حالة سوء التفاهم، إلا أن أهل العلم قالوا إنه الملاذ الأخير، لكن المهم أن ينتظر الرجل والمرأة قبل اتخاذ القرار وعدم التسرع في ذلك، الرجل إلى الطلاق، ويجب على الزوج والزوجة أن يغضوا الطرف عن الأخطاء والزلات، وأن يغفروا ويغفروا النواقص، وأن ينظروا دائمًا إلى الجانب المشرق ويكونوا حريصين على أن يكون لديهم واحد لجسر بوابات الاضطراب والشقاق، تحت عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال (لا يحك المؤمن المؤمن إذا لم يعجبه أحد سلوكياته يرضي بأخرى)، أو يقول مختلف عنه، “من الممكن أن يجد الرجل والمرأة الحلول والوساطة بين أهل الصول ung والعقد المبرم بين العائلتين للتقريب بينهما قبل الوصول إلى الطلاق.

حُكم طلب المرأة الطلاق للزواج من رجل اخر

لا يحل للمرأة أن تطلب الطلاق من زوجها من أجل رجل آخر، وهذا الأمر رجس من عمل الشيطان، لأن رغبة المرأة في الزواج من غير زوجها من أكبر المحرمات، ولا يجوز لزوجها أن ترتكب معصية بالتحدث إلى الفاسقة الذي وعدها بزواجها بعد طلاقها وهو ذئب من ذئاب الناس لذلك لم تحافظ هي أيضا على حق الله ولا حق زوجها، ولم تحافظ على تعليم أهلها لهم، ولم تحافظ على حرمة الزواج وعقد الزواج بينها وبين زوجها، فلا يجوز للمرأة أن تطلب الطلاق لتطلبها، لا يهم والله أعلم.

هل يجوز للمرأة طلب الطلاق لعد التفاهم

في تفسير حكم الطلاق لسوء الفهم، تجدر الإشارة إلى أنه لا يجوز للرجل أن يطلق امرأة بدون سبب، ولكن لسبب مشروع فقط، في الطلاق كفارة لا نعمة، والزواج نعمة من الله على خادمه، فالتسامح والاستسلام لها إلا في أمر مشروع ومن استخف بأمر الطلاق أساء إلى الإسلام ونفسه وعلي الرجل أن يعتني بنفسه ويحاسبه قبل أن يحاسب.

حكم طلب الطلاق بدون سبب

ولا يحل للمرأة أن تطليق بغير عذر، وتحت أمر ثوبان رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال “أي امرأة، من تطلب من زوجها الطلاق بغير ظلم يحرم عليها رائحة الجنة “، وأشار النبي صلى الله عليه وسلم إلى أن الكفار هم المنافقون، والعلماء لهم الشجاعة، الضيق والعسر وسوء ولاية الزوج وغضبه أو كراهيته لزوجها، عرّف طلب المرأة بالطلاق أو الخلق بغير عذر شرعي تحريم النهي وقيل عن النهي وقد ذكر ابن قدامة أنه قال ” إذا طلقته بغير ما ذكرناه لم يعجبها ذلك ووقع الخلع، والشخصية ليست غو صحيح إلا في حالة كراهيتها لها فلا يجوز لها طلب الطلاق بغير ضرورة لما يترتب عليها من ضرر وخلع زوجها ومصالح النكاح بغير ضرورة إن شاء الله.

متى يجوز للمرأة التقدم بطلب الطلاق

بعد توضيح حُكم الطلاق لعدم الفهم، من المهم توضيح متى يُسمح للمرأة بتقديم طلب الطلاق، وقد أوضح العلماء أنه لا يجوز للمرأة التقدم بطلب الطلاق دون سبب، للطلاق

  • ضرر الزوج عليها وذلك بغير وجه حق حتى لو كان الضرر ماديًا أو معنويًا، كتركها بغير سبب، وضربها بلا سبب، وإهانة أهلها، والدوس على شرجها.
  • فقدان الزوج لا تعلم الزوجة عنه هل هو حيا أو ميتا ولا يعرف مكانه ويمضي الوقت ويقرر العلماء ذلك ويضعون له شروطا وضوابط.
  • العيب الجسدي إذا كان الزوج يعاني من عيب مادي لم تكن الزوجة على علم به قبل الزواج ولم تكن راضية عنه بعد الزواج، على سبيل المثال، مرض كلي أو جزئي، عجز جنسي، جذام، إلخ.
  • زنا الزوج إذا كان الرجل رجلاً خاطئًا وخاطئًا علنًا ولا يستمع إلى النصيحة أو الإرشاد، فيجوز للمرأة أن تطلب الطلاق منه.
  • كراهية الزوجة لزوجها إذا أحست الزوجة حقدا شديدا تجاهه ولم تعرف السبب، فإنها معذرة لطلب الطلاق، ولكن يستحب أن يطلقها زوجها إذا رأى تعصبها له.
  • حرمان المرأة بشكل مطلق من أهلها، وخاصة والديها، فلا يجوز له منعها.

الطلاق بسبب عدم التفاهم بين الزوجين

قبل إنهاء حكم الطلاق لسوء الفهم، من المهم أن يعرف المسلم أن هناك شروطًا أساسية للطلاق يجب الوفاء بها حتى يكون الطلاق صحيحًا.

ما هي شروط الطلاق الخاصة بالمطلق

حيث ذكر العلماء أشياء كثيرة لازمة مطلقا لصحة الطلاق وهي

  • كونه زوجا بينه وبين المطلقة زواج صحيح.
  • يتفق جمهور العلماء على أنه بلغ السن القانونية، أي أن الصغير لا يطلق.
  • ولكي يكون عاقلا ذهب أهل العلم إلى أن الطلاق من المجانين أو الجنون لا يقع، واختلفوا في الطلاق على السكارى.
  • النية والاختيار لا يجبران على الطلاق.

ما هي شروط الطلاق للمطلقة

من المهم أن تتحقق المطلقة في أمور كثيرة ليحدث طلاقها، ومن هذه الشروط

  • إن الوجود الفعلي للزواج أو الحكم يناقض بعض الصور والحالات التي يشملها الشرط.
  • تحديد المطلق بالإشارة أو الصفة أو النية، وهو شرط يتفق عليه العلماء.

ما هي شروط الطلاق المتعلقة بصيغة الطلاق

ولفظ الطلاق شكله وهو التعبير الذي يعبر به شفهيا أو كتابيا، وشروطه

  • الاستنتاج أو الشك في حدوث الكلام وفهمه فيجمع الشخص بين الكلام وفهمه.
  • نية الطلاق باللفظ، وهذا خاص بقول الكلام غير الصريح.

شاهد ايضا .. إجراءات الطلاق كاملة في السعودية 2022

التعليقات