كم المسافة بين ميناء عسلوية والإمارات، من اهم الموانئ البحرية التي تهتم بنقل التجارة الخارجية إلى داخل الدولة، ولها اهتمامات أخرى، ولكن كم المسافة بين ميناء عسلوية والإمارات، ميناء عسلوية هو أحد الموانئ البحرية في إيران حيث توجد مسافة معينة بين كل منها والتي سيتم شرحها في هذه المقالة ومن خلال هذه البيانات خلال خطوطنا القادمة من خلال سوف نسلط الضوء على بعض المعلومات المتعلقة إلى ميناء العسولية، بالإضافة إلى بعض المعلومات حول غرق السفينة الإماراتية في الميناء، كما ستوضح المجهود الإيراني الكبير لإنقاذ طاقم السفينة.

معلومات عن ميناء عسلوية

ميناء عسلوية هو أحد الموانئ في جمهورية إيران ويقع أيضًا في الجزء الساحلي من مدينة عسلوية حيث يقع في الجزء الجنوبي من إيران ويطل على مياه الخليج العربي، كما يستقبل الميناء أيضًا سفنًا ضخمة يصل طولها إلى 295 مترًا حيث عملت إيران على الاستفادة من موقع الميناء حيث عملت على إنشاء مشروع منطقة باس الاقتصادية الذي يعد أحد أكبر مشاريع الطاقة فيه حيث يوجد به عدد كبير من المحطات والمصافي التي تديرها الدولة، وكالة منطقة باس الاقتصادية للطاقة الخاصة.

اقرأ أيضا…اين يوجد ميناء زايد

كم المسافة بين ميناء عسلوية والإمارات

يعتبر ميناء عسولية على بعد حوالي 270 كيلومترًا من دولة الإمارات العربية المتحدة حيث يقع الميناء على الجانب الشمالي من الإمارات، لذلك هناك مسافة طويلة بين ميناء عسلوية والإمارات العربية المتحدة، الإمارات أصبح الميناء واضحاً للعيان بسبب غرق السفينة الإماراتية للحصول على معلومات حول هذا الحادث، الحدود الإيرانية ليست بعيدة عن الإمارات العربية المتحدة، حيث يقع ميناء أسوليا على بعد 50 كيلومترًا (31 ميلًا) من إمارة رأس الخيمة، ويواجه الميناء دولتي قطر والبحرين وحوالي 150 كيلومترًا (93 ميلًا) من الحدود القطرية.

سبب غرق سفينة إماراتية على بعد 30 ميلا من ميناء عسلوية في إيران

وأعلن أن السفينة الإماراتية “سالمي / 6” غرقت يوم الخميس الموافق 17 مارس 2022 بالقرب من حقل قطر الشمالي، غرقت قبل دخولها حدود المياه الاقليمية العراقية، أبحرت من ميناء دبي متوجهة إلى ميناء أم قصر في مدينة البصرة العراقية، حيث كانت تقل 30 بحارا من مختلف الجنسيات، تجرأوا على الإبحار بهذه السفينة في تلك الظروف الجوية السيئة والرياح القوية التي أدت إلى غرقها، وتوجهت فرق الإنقاذ الإيرانية إلى موقع الغرق للبحث عن ناجين وإنقاذهم رغم سوء الأحوال الجوية.

جهود إيرانية لإنقاذ طاقم سفينة إماراتية غارقة في ميناء عسلوية

كانت حادثة غرق الباخرة الإماراتية بسبب سوء الأحوال الجوية والرياح القوية من الحوادث التي أثارت قلق الإماراتيين، حيث غرقت السفينة على بعد 30 ميلاً من ميناء عسلوية، وكانت هذه السفينة تحمل حمولة من السيارات، أعلن رئيس إدارة السلامة والحماية للمرور البحري بالإدارة العامة للموانئ والشؤون البحرية أنه قد بدأ البحث في محافظة بوشهر “حجة خسروي” عن 30 من أفراد طاقم السفينة، كان هناك جهد إيراني كبير، وأرسلت شاحنتان إلى موقع الحادث وتم الاتصال بالقادة لإرسال مروحية للمشاركة في جهود الإنقاذ.

التعليقات