موعد يوم المرأة في الشرق الأوسط ، للمرأة دور كبير في تطور المجتمعات في العالم، فدورها مهم بقدر وجود ودور الرجل ، فالمرأة تعادل نصف المجتمع وأساس وجوده ، فهي المربية والزوجة والأم والابنة والأخت ، وصلاحها له دور هام في صلاح مجتمعها وفسادها يعني فساد المجتمع كله ، وأصبحت المرأة في وقتنا الحالي تنافس الرجال في كافة مجالات الحياة سواء كانت مهن سياسية أو اجتماعية أو تربوية أو اقتصادية ، فنراها معلمة ومهندسة وكاتبة ومربية و رائدة فضاء ومزارعة ، وبها تغنى كل الشعراء في العالم وكتب عنها الكتاب المجلدات والكتب ، فسطروا بحبرهم أروع الكلمات عنها .

يوم المرأة العالمي

يعتبر يوم المرأة من المناسبات التي يحتفل بها عالميا والذي يعبر عن تقدير المرأة ومكانتها وتكريمها والتضحيات التي تبذلها في كل المجتمعات ، وتعود قصة هذا اليوم إلى قيام مظاهرات في الولايات المتحدة الأمريكية من حشد كبير من النساء اللواتي كن يعانين من الاضطهاد وقلة أجورهن في العمل ، وعملهن لساعات طويلة يوميا خاصة في المصانع الخاصة بالملابس وبدأت هذه الاحتجاجات التي تستنكر ظلم النساء وتطالب بحقوقهن والعدالة لهن ومساواتهن مع الرجال في يوم الثامن من مارس عام ألف وثمانمئة وسبع وخمسون ، فيما نفى الباحثين أن المظاهرات السبب في اقرار هذا اليوم يوم عالمي للمرأة.

موعد يوم المرأة في الشرق الأوسط

تحتفل الكثير من البلدان في الوطن العربي خاصة والشرق الأوسط ككل بيوم المرأة ، وذلك في الثامن من مارس من كل عام مثلهم مثل باقي الدول الغربية ، حيث تخصص في هذا اليوم الكثير من الفعاليات وسط اقرار هذا اليوم عطلة رسمية في كل المؤسسات الحكومية والرسمية ، ويتم تقديم التكريم لها من خلال بعض الفعاليات مثل الندوات والحفلات التكريمية وتوزيع الهدايا ومن الدول العربية التي تحتفل بهذا اليوم مصر وفلسطين والأردن ولبنان والمملكة العربية السعودية والامارات العربية وغيرها ، ويتم في هذا اليوم فتح الملفات الخاصة بالمساواة بين المرأة والرجل والمطالبة بتحسين وضعها والسماع لهمومها .

متى أول عام ليوم المرأة في الشرق الأوسط

ورغم احتفال العالم الغربي بيوم المرأة منذ سنوات طويلة وما يقارب القرن من الزمان ، إلا أن اقرار يوم المرأة في الشرق الأوسط كان في الثامن من مارس في عام 2007م ، وذلك للمطالبة بالمساواة في الحقوق بين الرجل والمرأة والمطالبة بالعدالة لهن خاصة مع وجود اضطهاد كبير لها في بعض المجتمعات العربية، وتم اقرار هذا اليوم عطلة رسمية في كل المؤسسات في الشرق الأوسط اعترافا بفضلها ومكانتها ودورها الكبير في اصلاح المجتمعات ،وهي أساس استمرار المجتمعات وبقاء البشر والحياة على سطح الأرض ، وفي الشرق الأوسط يتم اقامة ندوات دينية تكرم المرأة وتوضح تكريم الدين الإسلامي لها والدعوة لبرها والرفق بها .

كيف يتم الاحتفال بيوم المرأة في الشرق الأوسط

في كل بلدان العالم يتم الاحتفال بيوم المرأة العالمي من خلال الدعوة لمظاهرات و مسيرات حاشدة وسط شعارات تطالب بحقوقها وبيان مكانتها في المجتمع، اضافة لتوزيع الهدايا والجوائز القيمة واقامة فقرات مميزة، أما في الشرق الأوسط تقام الندوات التي تدعو لتكريم المرأة وذكر دورها في المجتمع العربي والإسلامي ، وترفع الشعارات في الشوارع تبين دورها ، مع استضافة نساء مؤثرات في المجتمع العربي على القنوات التلفزيونية، اضافة لتفعيل الهاشتاقات على مواقع التواصل الاجتماعي التي تدعو لعدم التحيز ، مع ارتداء الثياب الوردية ، اضافة لتقديم الورود واقامة احتفالات عائلية خاصة في الأماكن العامة .

التعليقات