قرارات جديدة فى السعودية وتخفيف قيود كوفيد 19، هل ترجع الحياة لطبيعتها
قرارات جديدة فى السعودية وتخفيف قيود كوفيد 19، هل ترجع الحياة لطبيعتها

قرارات جديدة فى السعودية وتخفيف قيود كوفيد 19، هل ترجع الحياة لطبيعتها، فى ظل الظروف التحسنية والاوضاع التى تشهد تطورا من الناحية الصحية وتوافر الكثير من اللقاحات والإجراءات الخاصة من اجل الحد من تفشى فايروس كورونا فقد أصدرت الحكومة السعودية قرار من اجل تخفيف الإجراءات الاحترازية المفروضة للحد من تفشي فيروس كورونا في أراضي المملكة العربية السعودية، اعتبارا من يوم الاحد الموافق 17/أكتوبر/2021 ميلادي، وقد جاءت الكثير من الاستفسارات حول هذا القرار من قبل المواطنين من اجل التعرف على تفاصيل القرار والذي نود ان ندرج تفاصيل الموضوع عبر السطور التالية.

قرارات جديدة فى السعودية وتخفيف قيود كوفيد 19

بمتابعة الامر في شبكة الصحراء فقد أفادت مصادر إخبارية في المملكة العربية السعودة التابعة لوزارة الداخلية، تبعا لوكالة الأنباء السعودية الرسمية “واس”، أن تخفيف الإجراءات الوبائية جاء نظرا للتقدم في تحصين المجتمع ونقص في عدد الإصابات الجديدة حيث يقضي القرار بإلغاء الإلزام بارتداء الكمامة في الأماكن المفتوحة، فيما يكون ارتدائها مسموح في الأماكن المغلقة، وقد أعلنت الوزارة انه سوف يتم تنفيذ هذا القرار الجديد يوم الاحد الموافق 17/أكتوبر/2021 ميلادي وفق ما جاء في القرار المنصوص عليه.

قرارات جديدة للتخفيف من فايروس كورونا

أصدرت الوزارة الدالية فى السعودية القرار الجديد في بنده الثاني على تخفيف الإجراءات الاحترازية للذين تلقوا جرعتي اللقاح ضد الفيروس التاجي وقد نص القرار على العديد من الإجراءات وهى على النحو التالي:

  •  ان يسمح باستخدام كامل الطاقة الاستيعابية في المسجد الحرام وذلك بالالتزام لجميع العاملين والزائرين بارتداء الكمامة في جميع الأوقات في جميع أماكن المسجد، والاستمرار في استخدام تطبيق “اعتمرنا” أو “توكلنا” لمعرفة مواعيد العمرة والصلاة للتحكم بالأعداد الموجودة في وقت واحد.
  • ان يسمح باستخدام كامل الطاقة الاستيعابية في المسجد النبوي وذلك بالالتزام لكافة العاملين والزائرين بارتداء الكمامة في كل الأوقات في جميع أماكن المسجد، واستخدام تطبيق “اعتمرنا” أو “توكلنا” لمعرفة أوقات الصلاة وزيارة الروضة الشريفة للتحكم بالأعداد الموجودة في وقت واحد.
  • إلغاء التباعد وان يسمح لهم في التجمعات والأماكن العامة ووسائل المواصلات والمطاعم وصالات السينما وغير ذلك.
  • ان يسمح لهم بإقامة وحضور المناسبات في صالات الأفراح وغيرها دون تحديد عن العدد، مع أهمية التأكيد على تطبيق الإجراءات الاحترازية نظرا لخطورة السلوكيات المرتبطة به.

وقد جاءت هذا القوانين في ظل التطورات التي شهدتها المملكة العربية السعودية من ناحية القطاع الصحي وتقلص أعداد الإصابات نتيجة تناول اللقاحات والالتزام بالإجراءات.

التعليقات