شاهد| فيديو تعذيب الطفل المخطوف فواز القطيفان يتصدر يوتيوب ، أنتشر في الاونة الاخيرة على الكثير من المواقع الاخبارية وعلى الكثير من مواقع التواصل الاجتماعي فيديو للطفل السوي فواز القطيفان حيث يظهر الطفل في الفيديو وهو شبه عاري ويقوم أحد الاشخاص بتعذيبه وتعود قصة هذا الطفل الى قيام عصابة قبل أربعة أشهر ألى قيامها بأختطاف الطفل وهو عائد الى منزله من المدرسة وجاء سبب أختطافه كما أضهرت العديد من المواقع الاخبارية من أجل أبتزاز أهله حيث طلب الخاطفون فدية من أهل الطفل المخطوف وتقدر هذه الفدبة بحوالي 140 ألف دولار أمريكي وأن سبب تعذيب الطفل جاء بسبب تأخر أهل الطفل بدفعها ومن أجل معرفة تفاصيل هذه القصة تابع هذا المقال حتى النهاية

شاهد| فيديو تعذيب الطفل المخطوف فواز القطيفان يتصدر يوتيوب

بعد أن قامت عصابة في مدينة درعا السورية بقيامها بأختطاف الطفل المسكين فواز القطيفان وهو عائد الى بيته من المدرسة حيث كان ذالك قبل أكثر من أربعة أشهر قامت هذه العصابة بنشر فيديو للطفل وهم يقومون بتعذيبه حيث وعند نشر العصابة للفيديو أنتشر الفيديو على مواقع التواصل أنتشار رهيب جدا وخصوصا على موقع يوتيوب حيث حاز الفيديو على الكثير من المشاهدات و قام العديد من الناس بنشر الفيديو بهدف أن يساعدو الطفل من أجل حث الجهات المعنية على ضرورة أنقاذ الطفل المسكين من أيدي هذه العصابة الغاشمة

قصة الطفل فواز القطيفان

فواز قطيفان هو طفل سوري يقيم في بلدة أبطع التابعة لمحافظة درعا السورية ويبلغ من العمر حاليا ثمانية سنوات قامت عصابة أن صح التعبير من قطاع الطرق بأختطافه وهو عائد من المدرسة مثل كل يوم الى بيته حيث وبعد أختطافه طالبت العصابة الخاطفة بفدية من أهله حيث قدرت الفدية بحوالي 500 مليون ليرة سورية أي ما يعادل حوالي 140 ألف دولار أمريكي وبعد مدة من الزمن لم تقدر الاسرة على توفير مثل هكذا مبلغ الامر الذي دف العصابة الى نشر هذا الفيديو وهم يقومون بضرب الطفل بعنف وحشي وذالك من أجل حث والد الطقل وأسرته على دفع المبلغ المطلوب بأسرع وقت ممكن

معاناة الطفل فواز القطيفان

بعد أن قامت عصابة ما في مدينة درعا السورية من قيامها بأختطاف الطفل فواز وهو عائد الى بيته من المدرسة قامت هذه العصابة بعمل شنيع جدا لا يمد للأنسانية بصلة حيث قامت بتعذيب الطفل البريئ من أجل المقال حيث بعد ذالك ناشد والد الطفل المسكين الخاطفين بعدم ضرب أبنه وقال أنه سوف يوفر المبلغ المطلوب بأسرع وقت ممكن.

التعليقات