شركة أبل تكشف عن أقوى شرائح كومبيوتر تصدرها على الإطلاق
شركة أبل تكشف عن أقوى شرائح كومبيوتر تصدرها على الإطلاق

شركة أبل تكشف عن أقوى شرائح كومبيوتر تصدرها على الإطلاق، تصدرت العديد من مواقع الانترنت بالإعلان عن شركة آبل الحديثة الخاصة بإنتاج الأجهزة والهواتف الذكية، عن كشفها لتطوير شرائح “إم 1 برو” و”ام 1 ماكس” المستخدمة في إصدارات أجهزة الحاسوب المحمولة الجديدة “ماك بوك برو”، والذي تساءل عنها الكثير من مستخدمي أجهزة آبل، واليكم المزيد من التفاصيل حول الموضوع، شركة أبل تكشف عن أقوى شرائح كومبيوتر تصدرها على الإطلاق.

شركة أبل تكشف عن شَرائح كُومبيوتر

أعلنت مصادر محلية في شركة آبل للأجهزة الحديثة والذكية، عن كشفها لتطوير شرائح “إم 1 برو” و”ام 1 ماكس” المستخدمة في إصدارات أجهزة الحاسوب المحمولة الجديدة “ماك بوك برو”، وذكرت الشركة إن شريحة “إم1 ماكس”، التي تشتمل على 57 مليار وحدة ترانزستور، تعتبر أقوى شريحة صنعتها على الإطلاق.

وأكدت عن إصدارها مجموعة من الشرائح الحديثة بعد حوالي سنة من كشف الشركة عن أول أجهزة حاسوب “ماك” تعمل بشرائح سيليكون من تصميمها الخاص.

وجاء هذا الإعلان بعد تقارير أفادت بأن شركة آبل قلصت أهداف إنتاج هواتف “آيفون 13” في ظل النقص العالمي في الشرائح الإلكترونية، وذكرت ميكاكو كيتاغاوا في قولها، محللة الصناعة لدى مؤسسة غارتنر “تطوير الأداء مثير للإعجاب”.

وذكرت شركة آبل إن الشرائح الحديثة سوف تحقق أداءً مشابهاً لأحدث شريحة جهاز حاسوب محمول ثُمانية النواة، تعمل بسرعة فائقة، مع استخدام 70 في المئة من الطاقة، أيضا أشارت الشركة أن الشريحة أسرع بنحو 1.7 مرة من شريحة الحاسوب الشخصي ثُمانية النواة، حيث انه لم يُتحقق من هذه الأرقام بشكل مستقل.

أبل تكشف عن “أقوى” شرائح كمبيوتر تصدرها على الإطلاق

حيث استعملت شركة آبل، على مدى سنوات، شرائح من تصميم شركة “إنتل”، وكان تقدمها إلى استخدام تصميم شرائح السيليكون الخاص بها إيجابياً للشركة، كذلك أشار بن وود، كبير المحللين في مؤسسة “سي سي إس إنسايت”، وذكر أيضا  “كان ظهور شرائح السيليكون التي صممتها آبل بمثابة انطلاقة في فئة إصدارات ماك بوك”.

حيث أن مبدأ عمل الشريحتان يقوم على تشغيل أجهزة حاسوب “ماك بوك برو” الجديدة، 14 بوصة و16 بوصة، ونظام التشغيل الجديد، “ماك أو إس مونتيري”، وأشارت شركة آبل، خلال عرض التقديم، على قوة أجهزة “ماك بوك” وعمر البطارية الطويل.

وأوضح أحد الخبراء إن شعوراً عم بأن القائمين على الصناعة المتقدمة بدأوا في الابتعاد عن “ماك بوك برو”، وذكرت كيتاغاوا إن الأجهزة الحديثة سوف تروق للجميع، مشيرة أن شركة آبل “تدافع حقا عن السوق الاحترافية المتقدمة التي تمثل سوقها في الأساس”.

وكشفت آبل عن “ماك بوك” في وقت نبهت فيه من تأثير النقص العالمي في الشرائح.

وأشار تيم كوك، رئيس شركة آبل، في وقت ماضي، إن المشكلة قد تؤثر على المنتجات التي تستعمل شرائح “إم1″، ومن الجدير بالذكر ان التقارير الأخيرة تشير إلى أن النقص الذي يمكن ان يؤثر على إنتاج هواتف “آيفون 13”.

وأفاد بن وود في قوله إن “حقيقة أن شركة آبل صممت شرائحها الخاصة لا يعني بالضرورة أنها محصنة ضد النقص الأوسع في الشرائح”.

التعليقات