تعليم السعودية يعلن تأجيل العودة الحضورية للمدارس للطلاب دون 12 عاما

تعليم السعودية يعلن تأجيل العودة الحضورية للمدارس للطلاب دون 12 عاما، أعلنت وزارة التربية والتعليم العالي في المملكة العربية السعودية عن تأجيل العودة الحضورية للطلاب والطالبات من هم أقل من 12 عاما، والتي كانت من المقرر ان تعود في تاريخ 31/ أكتوبر /2021 ميلادي، حتى استكمال الدراسات العلمية المرتبطة بالمخاطر الوبائية على تلك الفئة، ومن أجل الحفاظ على سلامة وصحة الطلبة وعائلتهم، وتداولت الوزارة الخبر على العديد من المواقع الإخبارية في المملكة العربية السعودية.

تعليم السعودية يعلن تأجيل العودة الحضورية للمدارس للطلاب دون 12 عاما

أصدرت وزارة التربية والتعليم العالي في المملكة العربية السعودية تقريرا حول الإعلان عن تأجيل العودة الحضورية للطلاب والطالبات من هم أقل من 12 عاما، والتي كانت من المقرر ان تعود في تاريخ 31/ أكتوبر /2021 ميلادي، حتى استكمال الدراسات العلمية المرتبطة بالمخاطر الوبائية على تلك الفئة، ومن أجل الحفاظ على سلامة وصحة الطلبة وأسرهم.

وأشار المتحدث  حمد آل الشيخ، أن وزارة التربية والتعليم السعودية سوف تواصل جهودها في طرح وممارسة التعليم عن بعد لتلك الفئة العمرية عبر منصة «مدرستي» للمرحلة الابتدائية، ومنصة «روضتي» لمرحلة رياض الأطفال، والذي بدأ من الساعة 3:30 عصراً حتى الساعة السابعة مساءً.

كما أشار الوزير ان تلك الإجراءات سوف تتطبق على كافة مدارس التعليم الأهلي والأجنبي دون استثناء من حضور طلبة المرحلة الابتدائية ورياض الأطفال، وبالتالي لا يمكن التمييز بين التعليم الحكومي والأهلي.

 قرار تأجيل العودة الحضورية للمدارس السعودية

كما أكد المسؤول في وزارة التعليم  حمد آل الشيخ، إلى وحدة الجهود بين وزارتي التعليم والصحة في انتظام العملية التعليمية لطلبة المرحلتين المتوسطة والثانوية ممن أتموا الحصول على جرعتين من لقاح كورونا، وما تحقق من تطبيق للقواعد الاحترازية والبروتوكولات الصحية المعتمدة من هيئة الصحة العامة (وقاية) بما ساعد في حماية الطلاب والطالبات والحفاظ على سلامة وصحة الطلبة، وأشار ان الهيئة التدريسية سوف نقوم برفع الدروس اليومية للطلاب على منصة مدرستي من أجل اكتمال رحلة الطلاب التعليمية لمن لم يحضروا، وأيضا إتاحة البدائل التعليمية في المنصة.

وقد حرصت وأكدت هيئة الصحة العامة (وقاية) على أهمية تخصيص غرف لعزل الحالات المشتبه بإصابتها بفايروس كورونا في مدارس التعليم العام، وأوضح أن الأمور الجديدة من اجل العودة الأمنة الى المدارس من شهر أكتوبر الحالي تتطلب المزيد من الإجراءات ومنها يجب تخصيص غرف مناسبة تكون في مكان بعيد عن بقية الفصول الدراسية كي يتم عزل الحالات المشتبه بها، أو مكان مناسب في حالة عدم توفر غرف مع توفير إمكانيات الوقاية من الفايروس مثل الكمامة والتعقيم.

وأكد إلى أنه سوف يتم التعامل مع المدرسين والمدرسات وأعضاء هيئة التعليم الذين لم يحصلوا على جرعتي لقاح، حسب الآلية المعتمدة والتي أعلنت عنها من وزارة الموارد البشرية كجهة اختصاص.

التعليقات