قصة يوم عاشوراء عند الشيعة، يعتبر يوم عاشوراء عند الشيعة من الأيام المقدسة، والمهمة في حياتهم، حيث ينتظر الشيعة يوم عاشوراء بفارغ الصبر؛ لتقديم الطقوس الخاصة بهذا اليوم من صيام وأعمال وطقوس دينية أخرى، ويعتبر الشيعة هذا اليوم من الأيام الصعبة في حياتهم، حيث مقتل الحسين بن علي، فنجد كصير من الشيعة لهم طقوس دينية تختلف عن الطقوس الدينية عند المسلمين، ومن هنا نتعرف على قصة يوم عاشوراء عند الشيعة.

قصة يوم عاشوراء عند الشيعة

إن أحداث يوم عاشوراء عند الشيعة تتمثل في استشهاد الحسين بن علي رضي الله عنه، وهو اليوم العاشر من شهر محرم، في كربلاء، حيث يكون هذا اليوم ذكرى استشهاد الحسين بن علي في كربلاء، ويحتفل فيه الشيعة؛ ليتذكروا حادثة مقتل الحسين بن علي، كما ويقوم الشيعة بصيام هذا اليوم، ولهم طقوس دينية معينة، بحيث يضرب بعضهم وجوههم، ويمزقون أجسادهم، بالسلاسل والسكاكين وغير ذلك من الطقوس التي يفعلونها في هذا اليوم، وهو مخالف لتعاليم الدين الإسلامي.

اقرأ أيضا…ما حكم صيام يوم عاشوراء مع الدليل

موعد عاشوراء عند الشيعة

إن موعد يوم عاشوراء عند الشيعة هو اليوم الذي استشهد فيه الحسين بن علي رضي الله عنهما، وهو في اليوم العاشر من شهر محرم الهجري، بحيث يصوم الشيعة في يوم عاشوراء، حيث إن الحسين بن علي هو سبط النبي صلى الله عليه وسلم، أي انه ابن بنته، وهو يوم حزين عند الشيعة، حيث كان يمثل الحسين عندهم الشخصية المقدسة، بعد وقوفه معهم في قصة يزيد بن معاوية، حيث هناك طقوس عندهم تختلف عن غيرهم فيقومون باللطم والبكاء بصوت عال، وغيرها من التصرفات غير الإسلامية.

أبرز طقوس الشيعة في عاشوراء

هناك العديد من الطقوس الدينية عند الشيعة في هذا اليوم، حيث يعتقد الشيعة أن هذه الطقوس هي دينية بالنسبة لهم، ومن جانب آخر فإن هذه الطقوس يفعلونها بسبب مقتل الإمام الحسين بن علي رضي الله عنهما، ومن أبرز هذه الطقوس ما يلي:

  • اللطم على الوجه بصورة بشعة جدا.
  • البكاء الشديد والنحيب بصوت مرتفع.
  • افتتاح مجالس العزاء في هذا اليوم تخليدا لذكرى شهداء يوم عاشوراء كما يدعون.
  • زيارة المقابر الخاصة بالشيعة، كزيارة العتبة الحسينية في كربلاء، وزيارة قبور رموز الشيعة عندهم.

هل يصوم الشيعة يوم عاشوراء

بالتأكيد لا يصوم الشيعة في هذا اليوم، على اعتبار أن هذا اليوم صيامه مكروه، ولا يجوز لأحد من الطائفة الشيعية صيام يوم عاشوراء، بحيث يوم عاشوراء هو يوم مقدس عندهم، وذلك بسبب ذكرى استشهاد الإمام الحسين بن علي رضي الله عنهما، أحد أسباط النبي صلى الله عليه وسلم، ولكن يمارس الشيعة في هذا اليوم طقوسا غير موجودة في الدين الإسلامي كاللطم على الوجه، والبكاء بصوت عال، ونحيب شديد، وغيرها من الأعمال المقدسة عند الشيعة ف هذا اليوم.

التعليقات