من هو خطيب الثورة العرابية

من هو خطيب الثورة العرابية، يتساءل الكثيرين حول من هو الشهير بلقب خطيب الثورة العرابية، حيث أنه هو البطل القائد عبد الله النديم، وله قصته التاريخية التي يتناقلها الشعب المصري، حيث له شخصية بارزة تاريخيا وحقق انتصارات عظيمة، ويريد الجميع التعرف على من هو خطيب الثورة العرابية، وما هي الثورة العرابية، وهذا ما نوافيكم بالإجابة عنه في هذه السطور حول من هو خطيب الثورة العرابية.

من هو خطيب الثورة العرابية

يتساءل الكثيرين ممن يقرؤون التاريخ في معرفة من هو خطيب الثورة العرابية، والذي اشتهر بهذا اللقب حيث أن اسمه هو عبدالله النديم، كما وأن اسمه كاملا هو عبدالله بن مصباح بن ابراهيم، وقد ولد خطيب الثورة العرابية عام 1842 للميلادي، في محافظة الشرقية في مصر القديمة، وتوفي خطيب الثورة عام 1896 للميلادي في الاستانة بالدولة العثمانية عن عمر يناهز أربعة وخمسين عاما، ويحمل عبدالله النديم مصري الأصل والجنسية، وهو يعتنق دين الإسلام، وأطلق عليها لقب خطيب الثورة العرابية، كما أن هذا الخطيب امتهن مهنة قول الشعر والكتابة وله العديد من المؤلفات والكتب الشعرية التي اشتهرت في زمانه.

اقرأ أيضا …صور زوجة حسين فهمي الأولى ومن هي؟

متى وقعت الثورة العرابية

وبعد أن تعرفنا على من هو خطيب الثورة العرابية، شارك عبد الله النديم هو الملقب بخطيب الثورة العرابية، في التشكيلات العسكرية للجيش المصري، وحين رأى القائد أحمد عرابي هذه الشجاعة النادرة، والقلم السيّال، والخطب التي تهتز لها أفئدة المصريين وتتأثر بها وشارك في العديد من المؤلفات، وقرر تعيينه مستشارا مدنيا له، ثم أشار أحمد عرابي عليه أن يغير اسم المجلة، التي أصبحت مجلة الطائف، وأصبحت مجلة الطائف جريدة الثورة، ولسان مجلس النواب المصريين ، وأكبر وأقوى الجرائد في ذلك العهد، بل أصبحت الصحف تنقل عنها ما تكتبه حتى أهم وأشهر الجرائد حينذاك وهي الوقائع المصرية، ثم انتقل بها إلى ميدان القتال لتحريض الجنود وإشعال حماستهم وتشجيعهم.

اقرأ أيضا …بالا زوجة عثمان اسمها الحقيقي

سبب وفاة خطيب الثورة العرابية

خطيب الثورة العرابية المصري الجنسية، بنشر العديد من الكتابات الخاصة به والمؤلفات، التي نالت على إعجاب أحمد العرابي، وبدأت كتاباته تؤثر بالإيجاب على المناضلين في الثورة، وكان ينقل أخبار العدو البريطاني بكل قوة وشجاعة، ولكن توقف قلمه عن الكتابة بعدما مات خطيب الثورة العرابية، حيث إنه كان يعاني لمدة كبيرة من المرض، وقضى وقتا من عمره في إسطنبول على أمل أن يعود لبلاده، وتوفي عام 1896 للميلادي، عن عمر يناهز 54 عاما، ودفن في اسطنبول بعد رحلة كبرى من الكفاح في سبيل تحرير بلاده.

وهكذا نصل إلى ختام مقالنا وقد تعرفنا على من هو خطيب الثورة العرابية، ومتى وقعت الثورة العرابية وأبرز المؤلفات التي كتبها خطيب الثورة العرابية وهو عبد الله النديم وتاريخ وفاته و .