آخر أخبار الزلزال الذي ضرب مصر

آخر أخبار الزلزال الذي ضرب مصر، يُعيد تاريخ الزلازل نفسه من جديد في جمهورية مصر العربية. ففي ذكرى الزلزال الذي ضرب مصر في عام 1992م يضرب زلزال آخر مدينة القاهرة مربكاً الوضع فيها بشكل كبير. ويذكر أن الزلزال الذي حل على مصر في عام 1992م وبالتحديد في الثاني عشر من شهر أكتوبر كان متمركزاً في منطقة قريبة من دهشور.

وهذه المنطقة تبتعد عن القاهرة بمسافة 35 كيلو متر من الجهة الجنوبية الغربية. كما أن اليوم التاسع عشر من شهر أكتوبر لعام 2021م أبى أن يمر دون أن يدون في تاريخ مصر فيما يتعلق بالزلازل التي تضرب البلاد محدثةً الكثير من الأزمات فيها.

زلزال القاهرة منذ قليل 2021

شهد يوم الثلاثاء الموافق التاسع عشر من شهر أكتوبر لعام 2021م على وقوع هزة أرضية تبلغ قوتها 6.4 على مقياس ريختر. وتعد هذه الهزة قوية بالنسبة للمناطق القريبة من الزلزال والتي جاءت تتمركز جميعها في مدينة القاهرة.

وفي هذا السياق أكد رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية أن الزلزال الذي ضرب مصر وبالتحديد العاصمة لم ترد أي أخبار حوله تفيد بتضرر المواطنين.

حيث أكد الكثير من المواطنين بأن الزلزال وقع دون أن يُحدث أي أضرار يمكن الحديث حولها. حيث شعر المواطنين بهزة أرضية خفيفة. وهذا يعني أن الزلزال الذي حل على مصر في التاسع عشر من أكتوبر مر على نقيض الزلزال الذي ضربها في عام 1992م.

اخر أخبار الزلزال الذي ضرب مصر الثلاثاء 19/10/2021

أكد المواطنين بأن الزلزال الذي حل على مدينة القاهرة لم ينتج عنه أي أضرار لهم سواء في الأرواح أو الممتلكات. وقد انتشرت الكثير من الأنباء التي تتحدث حول هذا الزلزال في شتى مناحي مواقع التواصل الإجتماعي.

وحملت هذه الأنباء في مضامينها تأكيدات كثيرة من قبل المواطنين على شعورهم بالزلزال. حيث أكد مجموعة من المواطنين القاطنين في القاهرة والإسكندرية بانهم شعروا بأن هناك هزة أرضية ضربت المدن التي يعيشون فيها.

وكانت محطات الشبكة القومية للزلازل قد سجلت هذا الزلزال في تمام الساعة السابعة والاثنين والثلاثين دقيقة صباحاً بتوقيت مدينة القاهرة.

هل حدث زلزال اليوم في مصر الآن

طرحت الكثير من المحطات الخاصة بتتبع الزلازل تأكيدات حول قوة الزلزال الذي ضرب القاهرة في يوم الثلاثاء الموافق التاسع عشر من شهر أكتوبر لعام 2021م. حيث قال رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية بأن الزلزال قوته تتجاوز 6 درجات على مقياس ريختر.

كما سيتم تأكيد هذا النبأ من خلال المحطات التي تتبع قوة هذا الزلزال وتأثيراته على مدينة القاهرة ومبانيها. كما تحدث الكثير من مواطني القاهرة حول هذا الزلزال مؤكدين على احساسهم به حيث كان زلزالاً يوص بالمتوسط. وكان احساسهم بهذا الزلزال في تمام الساعة  الساعة السابعة والنصف صباح اليوم الثلاثاء .

التعليقات