حقيقة وفاة الشيخ محمود شعبان ، تعد جامعة الأزهر من أهم وأعرق الجامعات في مصر. تأسست عام 975 م وهي ثاني أقدم جامعة في العالم، وهي التي تخرج منها الشيخ محمود شعبان ويعمل فيها كمدرس للبلاغة، قبل أن يحال عن عمله ويزج به في السجن بحجة أنه يعادي السلطات المصرية، وقد ذاع صيته في هذه الفترة على إثر وفاة الإعلامي وائل الإبراشي الذي كان له مع الشيخ محمود شعبان لقاء أثار الجدل فيه ، وقال الشيخ محمود شعبان للإعلامي وائل الإبراشي أنت سلمتني تسليم أهالي وكان وقتها محمود شعبان قد أتى إلى الاستديو وحالماً معه شنطة فيها أغراضه تجهيزاً للإعتقال.

حقيقة وفاة الشيخ محمود شعبان

بعد وفاة الإعلامي وائل الإبراشي ظهر خبر وفاة محمود شعبان الشيخ الأزهري الذي عمل في جامعة الأزهر كأستاذ للبلاغة، كما أن جامعة الأزهر، تمتلك الجامعة مكتبة تضم أكثر من مليون كتاب ومخطوطة ، مما يجعلها واحدة من أكبر المكتبات في مصر، كما أن جامعة الأزهر هي أقدم وأهم مؤسسة للتعليم العالي في العالم. تأسست في القاهرة ، مصر ، في 970 بمرسوم من الخليفة السني المعز لدين الله، للجامعة تاريخ طويل في إنتاج العلماء والمفكرين الإسلاميين. لقد كان مركزًا رئيسيًا للتعليم الإسلامي منذ تأسيسه ، وقد نشط فيها المفكر والخطيب الإسلامي محمود شعبان، وقد تداول النشطاء خبر وفاته ولكن إلى هذه اللحظة لم يتأكد هذا الخبر، ولم يظهر أحد من أقاربه أثبت هذا، وقد اتضح أن هذا الخبر فقط أتى من قبل رواد السوشيال ميديا من أجل جلب الصخب والضجة الإعلامية.

محمود شعبان ويكبيديا

درس محمود شعبان في جامعة الأزهر، وهي أقدم جامعة في العالم ، وتقع في القاهرة ، مصر. تأسست الجامعة عام 970 م، كانت جامعة الأزهر مركزًا رئيسيًا للتعليم الإسلامي لأكثر من ألف عام، تقدم شهادات في كل من الموضوعات الدينية والدنيوية، الأزهر لديه أيضًا مكتبة بها أكثر من مليون كتاب، ونشط محمود شعبان في مجال الدعاء، والخطابة في عام 1997، وهو سني المذهب، وقد ذاع صيته كأحد أشهر المدافعين عن الشريعة الإسلامية.

التعليقات