لماذا سجن ابن تيميه اسلام ويب، تعدد المرات التي سجن بها العالم الجليل ابن تيمية وهو من اشهر وابرع الفقهاء في زمانه والازمنة اللاحقة له ومن الأسئلة التي تدور حول حياة ابن تيمية – رحمه الله – ومن أشهر علماء المسلمين في العلم والعمل لقد سُجن مرات عديدة حتى أن وفاته كانت في سجنه بدمشق، وسوف يُسلط الضوء على عدد سنوات سجن ابن تيمية وسبب سجنه.

من هو ابن تيمية ويكيبيديا

ابن تيمية تقي الدين أبو العباس أحمد بن عبد الحليم بن عبد السلام النميري الحراني، مواليد 661 هـ / 1263 م وهو حديث وفقيه وعالم ومترجم ورجل دين مسلم مجتهد، ومن أفضل علماء السنة والمجتمع وأحد أهم علماء المسلمين في القرنين السابع عشر والثامن السنة وآثار الصحابة وأسلافه، ولد في حران قرب دمشق، وانتقل إلى دمشق لطلب العلم وأخذها من أكثر من مائتي شيخ، وفي مختلف العلوم الشرعية، اعتقل عدة مرات لأنه كان يروي الحقيقة و لا تملقه على الكذب، لعب دورًا إنه رائع في مواجهة المغول التتار في غزوهم للأراضي الإسلامية وله العديد من الكتب والكتب والترجمات.

لماذا سجن ابن تيميه اسلام ويب

وقد سُجن ابن تيمية رحمه الله عدة مرات، والأرجح أن يكون قد سُجن سبع مرات، وأسباب ذلك الحسد والافتراء والسعي وقول الحقيقة ضد الكذب أحكام السجن هي كما يلي

  • في السجن الأول في دمشق، وسببها حادثة عساف المسيحي الذي أهان الرسول – صلى الله عليه وسلم – والله أعلم.
  • في السجن الثاني في القاهرة، وسببه مشكلة العرش، ومشكلة الكلام، ومشكلة النسب، لأن ابن تيمية قال كلمة الحق فيه.
  • في السجن الثالث وفي مصر أيضًا، كان السبب أنه ألف كتابًا عن المعاناة عُرف برد البكري، فاعتدى عليه الصوفيون في القاهرة، فكان له مجلس، برأ بعضهم البعض أدانه بعضهم.
  • في السجن الرابع في مصر أيضًا، بسبب مؤامرة استولى عليها المتصوف حولي نصر المنبجي.
  • في السجن الخامس بالإسكندرية بسبب مؤامرة نصر المنبجي واليشانكير.
  • في السجن السادس يسجن لحلفه بالطلاق وصدقه.
  • السجن السابع بسبب مشكلة زيارة المساجد الثلاثة والسفر إليها.

طالع ايضا هل حبوب الحديد تزيد الوزن والسمنة

عدد السنوات التي قضاها ابن تيمية في الحبس

تذكر السير وكتب التاريخ أن شيخ الإسلام ابن تيمية سجن سبع مرات في أماكن مختلفة ومدد مختلفة، وكان آخر سجن له توفي فيه، ومكث في دمشق في سجن المدينة قرابة عامين وثلاثة أشهر ونصف والله أعلم.

تفاصيل مذهب شيخ الإسلام ابن تيمية

يعد شيخ الإسلام ابن تيمية من المبدعين في الإسلام، وكان له تأثير المصلح في زمانه وقرنه، وبدأ تأثيره في عصره ولا يزال حتى اليوم على علماء وطلاب العلم سلام الله عليه الصلاة والسلام – وكثرت شهادات أئمة زمانه، وبعد زمانه تبين للصالحين أن اتهامات أعداء الدين وأعداء السنة لهذا الإمام معروفة والله ورسوله أعلم.

ما صفات ابن تيمية

قال الذهبي في أوصاف ابن تيمية له وجه أبيض، ورأس ولحية سوداء، وشعر أشيب حتى شحمة الأذن، وعيناه كاللسان، ومتوسط ​​القامة، وبعيد بين كتفيه، صوته كان صاخبًا فصيحًا، سريع القراءة، حادًا، لكنه هزمه بالحلم، ولم يتزوج لأنه كان مهتمًا بالعلم والجهاد، كان حريصًا على طلب العلم، ختم القرآن في سن مبكرة وكان يحفظ الحديث والفقه واللغة العربية، وكان قويا في الذاكرة، قليلا النسيان، الذهب الحاضر، حاد.

طالع ايضا كم باقي على نجم سهيل 1444 هجري العد التنازلي

سبب وفاة ابن تيمية

توفي شيخ الإسلام ابن تيمية في شهر ذي القعدة سنة سبعمائة وثمانية وعشرين، وذلك في سحر ليلة الإثنين بسجن مدينة دمشق يوم لا يُنسى حضره مئات الأشخاص شارك آلاف الأشخاص في جنازته حتى اغلقت طرق دمشق بسبب الازدحام وصلى عليه الناس ودفن في دمشق.

التعليقات